ماهي الأولويات الضرورية التى ينبغي أن تبدأ بها الحكومات عملها الوطني

سبت, 01/22/2022 - 11:05

هل هي شراء السيارات الفخمة لكبار المسئولين هل هي تشييد العمارات الضخمة بمئات المليارات من أموال الشعب الفقير هي زيادات ضخمة فى علاوات كبار المسئولين هل تبديد أموال الشعب فى حفلات ومهرجانات صاخبة بلا قيمة ولا مردودية هل هي منح امتيازات وزيادات وعلاوات لأشخاص نافذين أم أنها صفقات تراضي لصالح لرجال أعمال مقربين من النظام أم منح أجور هائلة لأشخاص لا يقومون بعمل للدولة ولا للشعب إنما هم من المؤلفة قلوبهم لصالح النظام وعلى حساب المال العام

هذه لا ينبغي أن تكون أولوية هذا هو الفساد المسئول عن خراب البلد طيلة اكثر من ستين سنة إن الأولويات التى يجب أن تبدأ بها الحكومات ولا تقوم بشيء عداها حتى تحققها للشعب هي الخدمات الأساسية للحياة توفير الطعام بالسعر الذي يستطيعه كل مواطن فقير توفير النقل اللائق بسعر منخفض توفير الماء الشروب لكل مواطن توفير كهرباء ذات جودة عالية ومستمرة دون أنقطاع توفير صحة عمومية لعلاج الناس من الأمراض والأوبئة تغطي جميع المدن ولا يشعر معها المواطن بالإهانة والنقص عندما يتوجه إليها فى حاجة ماسة توفير تعليم جيد يتساوى فيه الجميع لا يميز فيه أحد عن أحد توفير سكن لائق لكل مواطن توفير صرف صحي يمنع تراكم الأوساخ والفضلات التى تسبب المرض والميكروبات توفير نقل شامل ودائم للقمامة هذه هي الأولويات التى كان ينبغي أن تبدأ بها الحكومة والتى لم تمربجانبها أبدا وإنما ذهبت نحو أشياء ليست أولوية وأفنت وقتها فيها كما فعلت الأنظمة السابقة أن تحديد الأولويات والضرورية والبد أبها هو العمل الصحيح والسبيل إلى الوصول إلى التنمية الشاملة

سيد مولاي الزين

على مدار الساعة

إعلانات

إعلان

الأخبار