كشف محضر تسليم المهام بين النقابيين الصحفيين أن نقابتهم مفلسة ماليا

ثلاثاء, 08/03/2021 - 13:05

كشفت عملية تسليم المهام لنقابة الصحفيين أن هذه الأخيرة مفلسة تماما مثلها مثل حال الصحفيين الموريتانيين والهيئات الصحفية المستقلة فى البلد وهذا الإفلاس المشهود للصحافة المستقلة يصاحبه إلقاء اللوم عليها لكونها لم تصل إلى  ما وصل إليه مؤسسات الصحف فى العالم إن البلد يعمل منذ سنين عديدة على محاربة الصحافة المستقلة فى وجودها حيث أنها بلا تمويل يذكر ولا تحصل على الأشتراكات من المؤسسات الحكومية التى هي الموجودة فى البلد أما رجال الأعمال فيكرهون الصحافة المستقلة لكونها تكشف الفضائح المالية التى يقومون بها والتى استطاعوا بموجبها تكديس ثرواتهم الغير مشروعة

نعود إلى موضوع النقابة الصحفية المفلسة فقد تسلم النقيب الجديد أمس من النقيب القديم محضر مباشرة المهام جاء فيه :

لنقيب المنتخب يتسلم مهامه من النقيب السابق

تم الليلة البارحة في مقر نقابة الصحفيين الموريتانيين تبادل المهام بين النقيب السابق محمد سالم ولد الداه والنقيب المنتخب أحمد طالب ولد المعلوم..

وقد استلم ولد أحمد طالب الوثائق الرسمية للنقابة، كما وقع على وصل تسليم بعض التجهيزات المكتبية.

وقدم النقيب السابق عرضا مفصلا عن مقتنيات النقابة، ووضعها المالي، بالإضافة إلى العقبات التي اعترضت طريقها في الفترة الماضية، حيث أنها لم تجد التمويل المطلوب الذي يمكنها من تغطية تكاليف جميع أنشطتها، مشيرا بأنه لا يوجد الآن أي رصيد في حسابها، هذا بالإضافة إلى أنها عاجزة عن تسديد أجرة مقرها الحالي الذي من المنتظر أن تبحث عن بديل له خلال الأيام القادمة.

وحضر لقاء تبادل المهام الذي كان وديا وأخويا، نائب نقيب الصحفيين عزيز ولد الصوفي، ومسؤول المالية د. الحسن ولد أعمر جودة.

 يذكر أن نقابة الصحفيين لا ينتسب لها إلا نسبة معينة من الصحفيين العاملين فى المجال العمومي والخصوصي وليس جميع الصحفيين فى البلد

إعلانات

إعلان

الأخبار