مشكلة المفسد هي أنه لايحسب ما يقوم به فسادا بل يظن أنه من باب الإصلاح

خميس, 06/24/2021 - 13:05

مشكلة المفسد هي انه لا يحسب نفسه مفسدا بل يظن ان ما يقوم به من فساد هو من باب الاصلاح

يقول تعالي فى امثال المفسدين الذين يظنون انهم مصلحون ،

واذا قيل لهم لا تفسدوا فى الارض قالوا انما نحن مصلحون

فيرد عليهم جل وعلا بالقول : أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِن لاَّ يَشْعُرُون

هم لايشعرون بفسادهم يكذب عليك احدهم وإذا راجعته فى كذبه يقول لك أنا لا اكذب وهو كذاب من صفات هؤلاء إضافة إلى الكذب هي أنهم أنانيون إذا حصل أحدهم على مبتغاه فلا يبالي أبدا بما يحدث للآخرين والمفاسد كثيرة جدا فالظلم فساد فى الأرض والغبن فساد فى الأرض والكذب فساد فى الأرض والغش فساد فى الأرض وتعدي حدود الله فساد فى الأرض وعدم تطبيق حكم الله فساد فى الأرض والأعتماد على المفسدين فساد فى الأرض والأعتماد على أعداء الله ورسوله فساد فى الأرض وأتباع الأنظمة المخالفة لشرع الله فساد فى الأرض وسن القوانين الوضعية المخالفة للشريعة المحمدية فساد فى الأرض ونقص المكيال والميزان فساد فى الأرض وأكل الربا فساد فى الأرض والزنا فساد فى الأرض ، والإهمال فساد فى الأرض لقول النبي عليه الصلاة والسلام كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته .

إلى آخر القائمة الطويلة

على مدار الساعة

إعلانات

إعلان

الأخبار